أسرار الصحف اللبنانية الصادرة اليوم الخميس 03-10-2019 – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

أسرار الصحف اللبنانية الصادرة اليوم الخميس 03-10-2019

أسرار الصحف - اسرار الصحف

أبرز أسرار الصحف اللبنانية الصادرة اليوم الخميس 03-10-2019

النهار
•    تعيش إدارة مؤسسة عامة تخبطا إداريا غير مسبوق على خلفية المناوشات الحادة بين تيارين سياسيين، يدفع الموظفون ثمنها. فبعدما اصدر مديرها العام قرارا غير معلل بنقل موظفين من مديرية الى اقسام أخرى، عاد وتراجع عنه في اليوم التالي تحت وطأة ضغوط سياسية.
•    ينقل عن رئيس الجمهورية نيته تفعيل اجراءات استرداد الاموال العامة المسروقة من سياسيين ورجال اعمال افادوا من الفوضى التي كانت قائمة في عهود سابقة.
•    قال حقوقي بارز ان التعيينات القضائية جاءت ممتازة بعكس ما حصل في المجلس الدستوري حيث ان واحدا من عشرة متخصص في القضايا الدستورية.

اللواء
•    يدرس مرجع مسؤول  إمكانية إقامة دعوى على وسيلة إعلام دولية، على خلفية حملة معروفة الأهداف..
•    تعيش حركة سياسية خضة صامتة على خلفية تدخلات وأداء بعض الوزراء.
•    اتهم مسؤول في تيّار موالٍ رئيس لقاء نيابي بأنه  فأجأ  هذا الفريق بحجم انتقاداته لمشروع العهد!

الجمهورية
•    قال أحد النواب أن لديه أكثر من 2600 سيرة ذاتية لعاطلين عن العمل في أدراج مكتبه، ولم  ّيستطع تأمين فرصة عمل لأي منهم بسبب الوضع الإقتصادي السيئ.
•    لاحظت أوساط سياسية أن إحدى الطوائف الأساسية في لبنان ليس لديها حصة مثل باقي الطوائف في موضوع سينطرح قريبًا في مجلس الوزراء.
•    إتخذ حزب بارز قرارًا ضمنيًا ومن دون إعلان يقضي باعتبار أحد أعضائه البارزين خارج الإطار التنظيمي للحزب المذكور.

البناء
•    قالت مصادر إعلامية إنّ الجهة التي تقف وراء ما نشرته صحيفة «نيويورك تايمز» بصيغة فضائحية حول الرئيس سعد الحريري هي جهة لبنانية وليست أجنبية، والتقريرمصدره بيروت وليس واشنطن، وإنّ شخصية نافذة في وسط تيار المستقبل تملك قدرة على الحصول على معلومات مصرفية غير متداولة ولها تأثير على مكاتب التمثيل الصحافي الأجنبي بحكم مواقعها السابقة حكومياً قامت بإعداد كلّ التفاصيل ومتابعتها حتى وصولها إلى النشر…
•    قالت جهات أوروبية مهتمّة بترتيب العلاقات السورية الأوروبية ويرون في تشكيل اللجنة الدستورية منعطفاً مناسباً للخروج الأوروبي من القطيعة مع الحكومة السورية إنه يجب قراءة كلام وزير الخارجية السوري وليد المعلم بتمعّن في التحذيرات التي وجّهها للأميركيين والفرنسيين ما لم يقرّروا الخروج من سورية طوعاً، مستخدماً تعبير اللجوء إلى وسائل مشروعة لتحقيق ذلك، متسائلة عن مصلحة أوروبا بإحياء ذاكرة العداء للاستعمار القديم؟

المصدر: صحف