تحذيرات إسرائيلية من أن الحرب على حزب الله هي انتحار جماعي وستجلب الكارثة والدمار للكيان – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

تحذيرات إسرائيلية من أن الحرب على حزب الله هي انتحار جماعي وستجلب الكارثة والدمار للكيان

Untitled-1

بكثير من التصديق والخشية والقلق ، تلقّف العدوّ الصهيوني خطاب الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله حول ما سيلقاه الكيان إن صعّد باتّجاه لبنان.

وفيما يسأل الصهاينة عن الحل ، كشف استطلاع  رأي شمل 2,650 نازحًا من الشمال ونشرته صحيفة معاريف  أنّ 28% من النازحين لا ينوون العودة إلى منازلهم على الإطلاق، فيما 46% منهم  سيعودون عندما يصبح الأمر متاحًا في حين أنّ 26% منهم لم يقرروا بعد. ووصف  نحو 63% من نازحي الشمال وضعهم النفسي بأنه غير جيد.

وفي  استطلاع لمعهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي ذكر بأن 15%  من المستطلعة آراؤهم من “الإسرائيليين” يفكرون بمغادرة الكيان، و 12% من “الإسرائيليين” فقط يعتقدون أن أهداف الحرب على غزة ستتحقق بشكل كامل.

وكشف الاستطلاع بأن 36% من الإسرائيليين فقط يعتقدون أن نسبة قليلة من أهداف الحرب ستتحقق و10% يرون أنها لن تتحقق، و 29% من الإسرائيليين فقط كانوا مستعدين لتشجيع أبنائهم على المشاركة في المعارك.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية في إحصاء خاص قامت به حول مستوطني كريات شمونة بأن 56 % من سكان “كريات شمونة” عند الحدود مع لبنان قد لا يعودون إلى المدينة، و 40 % من أصحاب الأعمال لن يعودوا للسكن فيها، وأكد الاحصاء بأن “كريات شمونة” ستصبح مدينة لكبار السن مع القليل من القدرات الاقتصادية.

عساف

صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية قامت بإحصاء وفقا لمؤشرات البحث على غوغل حيث أظهر الإحصاء بأن 140 % هي نسبة البحث عن مصطلح “مولدات المنزل” في الكيان خلال الاسبوع الماضي، و 250 % هي نسبة البحث عن مصطلح “مولد كهربائي للمنزل” حلال الـ 24 ساعة الماضية.

Untitled-2

صحيفة “هآرتس” العبرية أعلنت بأن الحرب ضد حزب الله ستكون خطأً فادحاً في التوقيت الحالي، لأن الحكومة الحالية تعمل في ضوء نظرية القوة الطفولية التي توجه اليمين، والتي يروج لها، والقائلة إن استخدام القوة فقط يحقق الأمن، وهذه النظرة التي تتسبب بخسارتنا في غزة ستؤدي إلى خسارتنا في لبنان أيضاً، لقد استخدمت “إسرائيل” قوة غير مسبوقة في غزة، وضحّت بحياة مئات الجنود، وعدد غير معروف من المحتجزين، ولا تزال حماس صامدة، لقد فشلت سياسة حكومة اليمين، وهذا الفشل سيستمر، فالقوة العسكرية من دون رؤية استراتيجية لا يمكن أن تنتصر في الحرب.

وأضافت الصحيفة أنه  بفضل التكنولوجيا المتاحة والأسلحة الدقيقة، أصبح حزب الله “جيشًا ذكيًا” يتمتع بقدرات دقيقة على جمع المعلومات الاستخبارية التي تهدد الجيش الإسرائيلي والبنى التحتية الحيوية في “إسرائيل”. ساعدت الطائرات المسيّرة حزب الله على خلق معادلة لمنظمة عسكرية تقاتل جيشًا نظاميًا.

وأكدت هآرتس بأن قدرات حزب الله اليوم، على الرغم من أنها ليست متقدمة مثل قدرات الجيش الإسرائيلي، إلا أنها تقوض ميزان القوى الاستراتيجي لـ “إسرائيل” في مواجهة أعدائها. الخبرة التي تراكمت لدى عناصر حزب الله مكنتهم من تحسين قدرات المنظمة وبناء مفهوم عملياتي منظم لمنظومة الطائرات المسيّرة. هكذا ينجح حزب الله في تحدي نظام الدفاع الجوي للجيش الإسرائيلي.

ونقلت هآرتس عن ضابط في موقع مهم في نظام الدفاع الجوي المتمركز حاليا في القطاع الشمالي: لقد كان لدينا عدد غير قليل من الحالات التي أطلقنا فيها صواريخ اعتراضية على طيور لها بصمة رادار مماثلة لتلك الخاصة بطائرات حزب الله المسيّرة. في بعض الأحيان هناك قوة تابعة للجيش الإسرائيلي تقرر إطلاق طائرة مسيّرة دون إبلاغ. حدث أننا أسقطنا أيضا وسائل تخصنا.

ونقلت هآرتس عن مصدر أمني رفيع المستوى قائلا: يعرف حزب الله كيفية تشغيل طائراته المسيّرة وقدراته النارية بطريقة مثيرة للإعجاب نسبيًا. وأضاف المصدر بأن التشكيل الناري لحزب الله في جهوزية عالية. حزب الله مستعد لحرب طويلة، ويفهم التغيير في الواقع. لذلك، إنه يعمل باقتصاد نيران صحيح مقابل “إسرائيل”. هو يهدف إلى حرب استنزاف، ويعمل وفقًا لخطة نارية منتظمة ضدنا.

المصدر: وسائل إعلام عبرية+قناة المنار

إستبيان

متابعي قناة المنار شاركونا في استبيان حول برامج عاشوراء ٢٠٢٤