إستشهاد عسكري بالجيش اللبناني وجرح ثلاثة بالقصف الصهيوني على مركزه في العديسة – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

إستشهاد عسكري بالجيش اللبناني وجرح ثلاثة بالقصف الصهيوني على مركزه في العديسة

الشهيد عبد الكريم مقداد

سجّل يوم أمس الثلاثاء إعتداء صهيوني كبير على مركز للجيش اللبناني في تلة العويضة في العديسة، ادى الى إستشهاد عريف وجرح ثلاثة عسكريين.

وقد اعلنت قيادة الجيش في بيان « انه بتاريخ 5/12/2023 تعرّض مركز عسكري للجيش في منطقة النبي عويضة – العديسة لقصف من قبل العدو الإسرائيلي، ما أدى إلى استشهاد عسكري وإصابة 3 آخرين، نقلوا الى أحد المستشفيات للمعالجة».

الشهيد العريف : عبد الكريم مقداد، والجرحى: الرقيب يوسف ابراهيم، الجندي الاول احمد البظر، والعريف محمد موسى.

وزير الدفاع : انتهاك فاضح لقرار مجلس الامن الرقم 1701

وزير الدفاع في حكومة تصريف الأعمال موريس سليم اعتبر” بأنّ قصف العدو الاسرائيلي لـموقع للجيش اللبناني على الحدود الجنوبية ، واستشهاد أحد عناصره وجرح آخرين، انتهاك فاضح لقرار مجلس الامن الرقم 1701، ما يستوجب ادانة عملية من المجتمع الدولي الذي ينادي ليل نهار بتطبيق هذا القرار، فحريٌّ بالدول التي تنشط هذه الايام للمطالبة باحترام القرار 1701، أن تُوجّه طلباتها ليس الى لبنان الذي يلتزم احترام القرار، بل إلى إسرائيل الّتي ترفض منذ العام 2006 تطبيق هذا القرار بكلّ مندرجاته وتواصل اعتداءاتها على لبنان برّاً وجواً، وتُسقط شهداء مدنيين وإعلاميين، كما تنتهك الأجواء اللبنانيّة للاعتداء على سوريا، متجاوزة مرّة جديدة الاتفاقيات والقرارات الدولية التي تحرّم انتهاك سيادة الدول براً وبحراً وجواً”.

إعتداءات على قرى الحدود

الى ذلك ادت الاعتداءات « الاسرائيلية» يوم امس، الى اندلاع حريق كبير بين بلدتي الضهيرة ويارين جرّاء القصف العنيف ، الذي طاول ايضاً أطراف الناقورة واللبونة وكفركلا بالقنابل الفوسفورية. كذلك منطقة حامول وطير حرفا والجبين واطراف بليدا وبلدة الوزاني، كما شنّ الطيران الحربي «الاسرائيلي» غارات على اطراف عيتا الشعب. واُطلق رصاص» اسرائيلي» كثيف على الأحياء والمنازل في كفركلا، مع قصف على أطراف بلدتي بيت ليف والقوزح.

ومساءً قصفت المدفعية « الاسرائيلية « أطراف بلدة ارنون مقابل دير ميماس، ومنطقة رأس الظهر غرب بلدة ميس الجبل.

وافاد مراسل المنار صباح اليوم الاربعاء عن تعرض أطراف بلدات عيترون والناقورة ومحيبيب وبليدا  الى قصف صهيوني.

رد عنيف من المقاومة طال ما بعد كريات شمونة

وأعلن حزب الله في بيان له يوم أمس : « دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة، وإسنادًا لمقاومته الباسلة ‏‏والشريفة، ورداً على إستهداف العدو الاسرائيلي موقعا للجيش اللبناني، وإستشهاد العريف عبد الكريم مقداد، إستهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية عند الساعة 04:40 من بعد ‏ظهر الثلاثاء 5-12-2023، تجمعاً لجنود الإحتلال في مستوطنة المنارة بالصواريخ الموجهة، ما أدى إلى وقوع إصابات مؤكدة بين قتيل وجريح».

المرابطون: تحية إجلال وإكبار لروح شهيد الجيش والوطن العريف عبد الكريم المقداد
وتوجهت حركة الناصريين المستقلين – قوات المرابطون بتحية الإجلال والإكبار لروح شهيد الجيش والوطن اللبناني العريف عبد الكريم المقداد، مؤكدين أن هذه الدماء الطاهرة لأبناء جيشنا في مواجهة العدو على أرض فلسطين، ستبقى ذخيرة أهلنا اللبنانيين لحمايتهم من الخارج المعادي، وصون أمنهم في الداخل.

ودعا المرابطون إلى الالتفاف اللبنانيين جميعاً حول جيشهم، في هذه الأيام العصيبة التي يمر بها وطننا لبنان.

المصدر: مواقع

البث المباشر