الشيخ يزبك: لا يُخرج لبنان من الإنهيار إلا الثروة النفطية والغازية المرتقبة – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

الشيخ يزبك: لا يُخرج لبنان من الإنهيار إلا الثروة النفطية والغازية المرتقبة

يزبك

رأى رئيس الهيئة الشرعية في حزب الله، الوكيل الشرعي العام للامام الخامنئي في لبنان الشيخ محمد يزبك أن “الترسيم ومستلزماته من التنقيب والاستخراج، يحتاج إلى عمل بكل جدية واهتمام، ولم يعد بالإمكان الانتظار وأن تفوت الفرصة، فلبنان لا يخرجه من الإنهيار إلا تلك الآمال بالثروة النفطية والغازية المرتقبة”.

وأضاف في خطبة ألقاها في مقام السيدة خولة في بعلبك: “الحاجة والضرورة تقتضي إنجاز الاستحقاق الرئاسي بالتفاهم والتوافق على الشخصية التي تلبي طموح اللبنانيين، بالحماية والعدالة والإنصاف، لا يكون مرتهنا للإملاءات من الداخل أو الخارج، لا يهاب في مصلحة وطنه أحداً، قادر على إخراج الوطن من الأزمات، التي تتفاقم في جميع المرافق الحياتية، وفي مقدمتها المعيشية والمالية، بالانفتاح على دول العالم بشرقه وغربه، باستثناء الكيان الصهيوني المؤقت الغاصب لفلسطين”.

ورأى ان “الإعلام المضلل والمشوه للحقائق، هو صنيعة الاستكبار والقوة الطاغوتية، التي تشوه كل حقيقة واقعية، لا تخدم مصالحها، من استعمار عسكري، إلى ما هو أخطر، وهو الاستعمار الفكري والثقافي، إلى التبعية العمياء، وتحاول أميركا وإسرائيل والأدوات الرخيصة، أن تثير الفوضى والتخريب والإجرام الوحشي في الجمهورية الإسلامية، ولكن بصمود الشعب وتمسكه بسيادته واستقلاله، وولايته للفقيه العادل ينتصر، وقد انتصر رغم الحملة الإعلامية، والتباكي على الخطط الشيطانية، والحق هو المنتصر، والشيطان والباطل إلى زوال”.

واكد ان “الانتخابات الإسرائيلية لن تغير من عزيمة المقاومين الأبطال، في مواجهة الاحتلال، بل هو واحد لن يتبدل، والعمليات البطولية والمواجهة بكل وسيلة متاحة، هي التي ستقرر مستقبل فلسطين المحررة، وقيام الدولة على كامل أرض فلسطين، وما ذلك ببعيد، فالكيان زائل لا محالة بإذن الله”.

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

البث المباشر